المغرب..فتوى شرعية تخص النساء و تعد لأول مرة في تاريخ العالم الاسلامي

458
تونس ريفيو.. للمواطن صورة وصوت وقلم ||
أصدرت فتوى شرعية في المغرب و قد عدت الأولى في تاريخ العالم الإسلامي تقضى بالسماح للمرأة بالعمل “مأذون شرعي” ، و قد أجازت وزارة العدل لـ299 إمرأة ممارسة مهنة “وظيفة المأذون الشرعي التي بقيت على امتداد قرونا حكرا على الرجال فقط .
وتسمح هذه الوظيفة العمل كموثق، يشهد على صحة عقود الزواج والميراث والمعاملات التجارية والمدنية، ويعمل تحت وصاية القضاة في مختلف محاكم البلاد.
وقالت وزارة العدل يوم السبت 21 جويلية ، أنها انتقت 299 إمرأة لتعمل في وظيفة “المأذون شرعي” بعد المناظرة التي أجريت في ماي الماضي لانتداب 800 موظف و مثلت النساء نسبة 40% من اجمالي المشاركين الذي بلغ 19 ألف و تعد مشاركة النساء في هذه الوظيفة أول مرة في تاريخ المغرب ، على إثر فتوى أجازت للنساء ممارسة هذه المهنة.
وحسب وزارة العدل المغربية بلغت نسبة الناجحين من النساء قاربت 38%، واصفة ذلك الحدث بالتاريخي .
و الجدير بالذكر أن هذه المهنة و على امتداد قرون بقيت حكرا على الرجال في معظم بلدان العالم الإسلامي، وذلك على خلفية قاعدة فقهية سائدة تعتبر أن شهادة المرأة تعادل نصف شهادة رجل.
وأثار هذا الحدث في المغرب جدلا إذ رفضته أوساط محافظة بين الدعاة السلفيين خاصة، بينما تحمس له دعاة المساواة بين الجنسين واعتبروه “نموذجا” للإجتهاد الفقهي يجب أن يحتذى في قضايا أخرى مثل المساواة في الإرث .



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *