تركيا تعتقل صحافي ألماني و تتهمه بالإرهاب

242
تونس ريفيو.. للمواطن صورة وصوت وقلم ||

تركيا تعتقل صحافي ألماني و تتهمه بالإرهاب
على خلفية اعتقال أنقرة الصحفي الألماني، للاشتباه بمشاركته في تنظيم إرهابي وبترويجه لدعاية إرهابية في تركيا، اندلعت في العلاقات التركية الألمانية مجددا موجة من التوتر.
وقد استدعى أمس الثلاثاء 28 فيفري 2017، وزير الخارجية الألماني، زيغمار غابرييل، السفير التركي لدى ألمانيا، للاحتجاج على هذه الخطوة.
وأعلن غابرييل، في بيان أصدره لاحقا، بعد لقائه مع السفير التركي، أنه أعرب خلال الحديث معه في وزارة الخارجية عن موقف برلين من القضية.
وأوضح غابرييل، قائلا: “إن تصرفات (تركيا) بحق دينيز يوسيل أظهرت بوضوح أن بلدينا يختلفان بشكل كبير في تقديرهما لحرية التعبير وحرية الإعلام”.
وأضاف وزير الخارجية الألماني: “طالبنا بتقديم إمكانية شاملة لنا للوصول إلى دينيز يوسيل عبر القنوات القنصلية لكي يتمكن موظفو القنصلية الألمانية من ضمان أفضل أنواع من الدعم له خلال اعتقاله الأولي”.
وشدد غابرييل:” يتعين على تركيا أن تفهم بوضوح أن العلاقات الألمانية التركية تشهد أزمنة صعبة للغاية، وأن حادث دينيز يوسيل زاد من تعقيد الوضع”، مؤكدا أنه يدعو “بحزم إلى الإفراج الفوري” عن الصحفي الألماني.
من جانبه، وجه وزير العدل الألماني، هايكو ماس، تحذيرا للسلطات التركية من أن “زمن النبرة اللينة” في العلاقات بين برلين وأنقرة ينتهي في ظل اعتقال يوسيل.
وقال الوزير ماس، في حديث لصحيفة “فيلت” الألمانية، الثلاثاء، إن “تعامل تركيا مع دينيز يوسل أمر غير مقبول”، مشددا على أن قضية الصحفي الألماني ليست “حادثا وحيدا”




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *