Search

إذاعة فرنسا الدولية.. الفرنسيون الذين تم إيقافهم هم عناصر مخابرات

122

إنّ الفرنسيون الذين حاولوا الأسبوع الماضي الدخول عبر سيّارات رباعيّة الدفع وتحت غطاء دبلوماسي ليسوا بدبلوماسيين حسب مصدر مسؤول بقصر الرئاسة لإذاعة فرنسا، وإنما هم عناصر مخابرات شأنهم شأن المجموعة الأخرى التي تتكون من 11 أجنبيا الذين حاولوا الدخول عبر الحدود البحرية عبر مركبين مطاطيين.
وكان وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي قد أكد في تصريح إعلامي يوم الثلاثاء الماضي وصول مجموعتين حاملتين لأسلحة وجوازات سفر دبلوماسية إلى تونس قادمة من ليبيا يومي الأربعاء والأحد الماضيين.
وذكر الزبيدي أن المجموعة الأولى التي حاولت المرور عبر الحدود البحرية عبر مركبين مطاطيين تتكوّن من 11 أجنبيّا من جنسيات مختلفة لهم جوازات دبلوماسية ومذكرات تحت غطاء الاتحاد الأوروبي.
أمّا المجموعة الثانية فقد لفت إلى أنّها تتكوّن من 13 فردا حاملين للجنسية الفرنسية قدمت الأحد الماضي إلى تونس عبر 6 سيّارات رباعيّة الدفع وتحت غطاء دبلوماسي مبيّنا أن لها أسلحة وذخيرة رفضت تسليمها لكن تمّ الحصول عليها وهي مؤمنة بالتنسيق مع وزارة الداخلية ومن مشمولات الأمن الحدودي.
و أوردت عدة مواقع إخبارية معللة بمصادر أن مدينة جربة أصبحت قاعدة للاستخبارات الأجنبية.




اترك رد