Search

طبرقة-جندوبة.. زواج خارج عن المألوف و التقاليد

967

 

يزخر مجتمعنا بالعديد من العادات و التقاليد منها ما يتعلق بطقوس اجتماعية كالزواج و الأعياد بطريقة الللباس أو سلوك الأفراد و أخلاقياتهم. و هذا نتاج لعدة عوامل مختلفة، لكن المشكل أن مجتمعنا يقدس العادات و التقاليد، فالخروج عن هذه العادات ليس بالأمر السهل إذ يتطلب عزيمة قوية وإرادة صارمة بما أن الشخص المخالف سوف يلاقي معارضة من المجتمع، لأن الأخير يميل إلى الاستقرار على العرف المعمول به و يخشى عواقب التغيير.

و كذلك هو الشأن بالنسبة لثنائي تونسي خالف العرف و كسر قيود التقاليد، حيث عقد المصور الصحفي “اسكندر الرقيق” قرانه بطبرقة في حديقة منزل العروس و التي خلافا للمألوف لم تحجز فستان زفاف بل ارتدت فستانا ربيعيا أبيض و بسيط، و تاجا من الورد، كما قامت بنفسها بترتيب ديكور الحفل بشكل راقي و بسيط جدا.

فهل تكون هذه البادرة نقطة البداية لتحويل مسار سباق الطريقة و التكلفة لدى المجتمع؟




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *