Search

السُمّان الأبيضان.. فوائد محدودة ومضار كثيرة

69

 

السكر والملح من المكوّنات الغذائية الأساسية للأطعمة التي نتناولها.
فمن منا قادر على الاستغناء عن أي منهما؟ وفي كل الحالات، حتى في حال إضافتهما إلى الغذاء الذي نتناوله، كل منهما موجود تقريباً في كل ما يمكن أن نتناوله بأشكال مختلفة وبكميات تختلف باختلاف طبيعة الأكل.
هذا مع الإشارة إلى أن الحاجة إلى تناول أي منهما تختلف بحسب كل شخص ومدى اعتياده على تناول كل منهما. وفيما يبدو الاعتدال في تناول السكر والملح مقبولاً، تبرز خطورة هذين «السمّين الأبيضين» عند الإفراط في تناولهما أو إضافتهما إلى الأطعمة بشكل مبالغ فيه، وحتى عند الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بكل منهما.
لكل من السكر والملح أهمية في غذائنا، ومما لا شك فيه أن وجودهما يضفي مذاقاً لذيذاً على الأكل، لكن تكمن الخطورة في المبالغة، فما علينا إلا أن نعي ذلك ونحدّد محصولنا اليومي منهما بحسب حاجة أجسامنا.

●مخاطر الملح

•يرتبط استهلاك كميّات كبيرة من الملح بالإصابة بهشاشة العظام، وارتفاع ضغط الدّم، وأمراض الكلى وغيرها من المشاكل الصحيّة.

• يؤدي الحصول على كميّات كبيرة من الملح إلى الإصابة بالسكتات الدماغيّة وأمراض القلب، وذلك لأن وجود الكثير من الصوديوم في الدّم يؤدي إلى سحب المياه إلى مجرى الدّم مؤديّاً بدوره إلى ازدياد حجم الدّم في الأوعية الدمويّة، فيجب على القلب بهذه الحالة أن يعمل بجهد أكبر ليتمكَّن من ضخ الدّم إلى جميع أجزاء الجسم، ومع مرور الوقت يمكن أن تتمدد جدران الأوعية الدمويّة، ممّا يجعلها أكثر عُرضةً للتلف، كما أنّ ارتفاع ضغط الدّم يؤدي إلى تراكم اللويحات (بالإنجليزيّة: Plaques) في الشرايين، ممّا يزيد خطر الإصابة بالسكتات الدماغيّة وأمراض القلب.

• يؤدي استهلاك كميّات كبيرة من الملح إلى زيادة احتماليّة الإصابة بأمراض المناعة الذاتيّة مثل: الذئبة (بالإنجليزيّة: Lupus)، والتصلُّب اللويحي (بالإنجليزيّة: Multiple sclerosis)، والحساسيّة وغيرها من الأمراض؛ وذلك لأنّ الصوديوم يؤدي إلى زيادة تحفيز جهاز المناعة.

• يزيد من خطر الإصابة بالسُمنة لدى الأطفال، حيث وجدت الدراسات أنّ الأطفال الذين يستهلكون الأطعمة المالحة أكثر عُرضةً لتناول المشروبات السكريّة.

●مخاطر السكر:

•زيادة في الوزن

•زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب

•ارتباطه بظهور حب الشباب

•زيادة خطر الإصابة بالسكري

•زيادة خطر الإصابة بالسرطان

•زيادة خطر الإصابة بالاكتئاب

•تسريع شيخوخة الجلد

•زيادة خطر الإصابة بالكبد الدهني

•تذبذب مستويات طاقة الجسم

•زيادة خطر الإصابة بأمراض الكلى

•التأثير سلباً على صحة الأسنان

• زيادة خطر الإصابة بالنقرس

.•تسريع القصور المعرفي: (ضعف الذاكرة، كما ترتبط بزيادة خطر الإصابة بالخرف).




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *