Search

مانشستر يونايتد يفك ارتباطه بالسبيشال وان ” جوزي مورينهو”، أسباب ذلك و نتائجه ؟

188

 

ما انتظره متابِعو سيرورة الأحداث في بيت الشّياطين الحُمْر طيلة الأشهر الماضية ، تحوَّل و في لمح البصر لواقع مع ختم إدارة ماشستر يونايتد لعقد إقالة جوزي مورينهو بعد مرور ثلاث سنوات على أوَّل خطوات الأخير في مسرح ” أولد ترافورد “.

خبر إقالة ” سِبِيشَالْ وَان ” نزل وقْعه بردًا و سلامًا على قلب شطر هامٍّ من عشّاق يونايتد الذين رفعوا راية ” مورينهو آوت ” منذ السنة الماضية و بالتّحديد منذ الإقصاء المدوِّي من قِبلِ إشبيلية في دوري الأبطال على أرضهم في مانشستر، و قد اشتدّت نبرة المطالبين بإقالته بمرور الجولات في الموسم الحالي حيث تكرّرت العثرات و تواصلت فبلغت مرحلة اللاَّعودة خاصّة بعد خسارة ديربي إنجلترا الأوّل في ليفربول .
أمّا الشّفرة المعقِّدة لكل الحلول فكانت بعنوان العلاقة المتوتّرة بينه و بين عدد هام من لاعبيه على غرار ” بوغبا ” المغيَّب منذ أن أطلق قذائف النقد على عقائد المدرّب البرتغالي المرتكزة أساسا على منظومة دفاعيّة مكبّلة لأقدام المهاجمين .

و بالنّسبة للطّرف الدّاعم لجوزي ، فقد صبّ جام غضبه على ملاّك النادي بوصفهم إياهم بجُحا الكرة الإنجليزيّة و برفضهم القاطع لفكرة تعزيز الصفوف بلاعبين آخرين ، ليجد البخيل نفسه أمام مأزق دفع ما يقارب 25 مليون يورو لفك الإرتباط بجوزي مورينهو .

بقلم : مروان مقديش




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *