Search

نابل.. انتعاشة متواصلة للسياحة الشتوية

166

تتمتع ولاية نابل بمنتوج سياحي و ثقافي متنوع بوأها لتكون الولاية الأولى على مستوى الجمهورية من ناحية الإقبال و جودة المنشآت و الخدمات السياحية.
فبخلاف السياحة الشاطئية الصيفة و عشرات النزل المنتشرة بربوع الولاية: بقليبة و الهوارية و نابل و الحمامات فإن فصل الشتاء كذلك يعتبر فترة مميزة للقطاع السياحي بالجهة و ذلك بفضل وجود منشآت متنوعة تساهم في ازدهاره خلال الفترة المذكورة مثل مراكز المعالجة بمياه البحر و المحطات الاستشفائية و حمامات العلاج بالبخار بقربص و حمام الجديدي و الحمامات التي كانت سباقة في إنجاز أول مركز بالجمهورية سنة 1994 و التي يقصدهما آلاف السياح سنويا و خاصة خلال الأشهر الحالية من مرضى العضام و الروماتيزم من أوروبا و أقطار عربية و إفريقية مجاورة و من جهات داخلية خاصة من العاصمة و الساحل و صفاقس.

كما أن للسياحة الرياضية دور مركزي في تنشيط القطاع من خلال ملاعب الغولف بالحمامات و بئر بورقبة التي تجذب شأنها شأن المراكز الصحية و الإستشفائية ذوي الإنفاق المرتفع.
إضافة للمناطق الأثرية التي تستقطب بكركوان و قليبية و الحمامات المهتمين بالتاريخ و الحضارات، كذلك تجذب المغاور الجبلية بالهوارية و بجبل زغوان المجاور هواة المغامرة و الإستكشاف.
كل هذه العناصر تلعب دورا مهما في تنشيط قطاع مهم يمثل العمود الفقري لإقتصاد الجهة أثناء فترة تشهد ركودا في باقي الجهات.

 

 




اترك رد