Search

إحالة جريح الثورة على المحكمة بسبب مطالبته بحقه في العلاج..

311

أُحيل جريح الثورة مسلم قصدالله و مجموعة معه على أنظار القضاء بالمحكمة الإبتدائية بولاية المنستير اليوم الإربعاء 11 جويلية و ذلك بعد مطالبته بحقه في العلاج و إيجاد حل لوضعيته الإجتماعية الحرجة مهددا المسؤولين و بالأخص السيد والي المنستير بحرق نفسه أمام الباب الرئيسي لبلدية الوردانين بعد سكبه البنزين على نفسه يوم تنصيب المجلس البلدي بالمنطقة المذكورة.
و قد أذنت المحكمة هذا المساء بإخلاء سبيلهم و تأجيل الجلسة.
هذا و قد تم منع عائلةجريح الثورة مسلم قصد الله من الدخول لقاعة المحكمة و عدد كبير من المساندين من منظمات و جمعيات و ناشطين مستقلين .
يذكر و أن مسلم قصدالله أحد جرحى ثورة 14 جانفي كان قد تلقى رصاصة من قبل الآمن آن ذاك و قد بتر جزء من قدمه و لم تتكفل الدولة بعلاجه، كما عرف بمشاركته في كافة التحركات الإجتماعية المطالبة بحقوق الشعب مثل تحرك “مانيش مسامح” و “حاسبهم”.. و
و قد صرح أحد محامي جريح الثورة مسلم قصدالله شرف الدين القليل لصحيفة تونس ريفيو أن قضية مسلم قصدالله و رفاقه قد وجهت بطريقة مشوهة و بمعلومات مغالطة للرأي العام خاصة بعد تلفيق عدد من التهم الخطيرة منها تهمة تكوين وفاق و الإعتداء على أشخاص و التي تصل عقوبتها إلى السجن المؤبد.
و قد صرح أيضا شرف الدين القليل “أن حزبي حركة النهضة و نداء قد أصدرا بيانات مغالطة للرأي العام حول حيثيات القضية يظهرون فيها جريح الثورة مسلم قصدالله و رفاقه في صورة شياطين كما إدعوا في بياناتهم أنهم يحملون أسلحة بيضاء و هذا غير صحيح بالحجة و البرهان كما إتهموا الأمن بالتواطئ مع مسلم قصدالله بعدم تسليمه للقضاء.
كما أضاف المحامي “أن إجراءات الإيقاف لم تتم حسب القانون إذ وقع خرقه من قبل رئيس المكتب المحلي لحركة النهضة بالوردانين الذي قام بالإتصال بمساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الإبتدائية بالوردانين و تقديم معلومات مغلوطة حول الواقعة و قد فوجئنا بصدور 5 محاضر و 8 تهم منها الإعتداء على الأخلاق الحميدة و هضم جانب موظف و تكوين وفاق.
كما تمت إحالتهم على التحاليل البولية من دون حتى إستنطاقهم و هذا أحد القوانين التي تم إختراقها و المفهوم من هذه الممارسة هي إلباسهم التهم و التحامل عليهم ”
رجاء العمري

[wp_ad_camp_1]




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *