Search

طالبت باطلاق سراح المربّين الذين اعتدوا بالعنف على بعض الأطفال.. النّائب مباركة البراهمي توضّح.

763

 

صرّحت النّائب مباركة عواينية البراهمي اليوم الإثنين 20 فيفري لصحيفة تونس ريفيو ، حول ما راج عن مطالبتها باطلاق سراح المربّين الذين قاموا بالاعتداء بالعنف المادّي و اللّفظي على أطفال مرضى التوحّد بمركز أريانة ،غير صحيح. حيث أشارت أنّها شاركت في الوقفة التي تمّ إقرارها اليوم رفقة عدد من أولياء الأطفال مطالبين بعدم اغلاق المركز، و الذي يُعدّ المركز الخاص الوحيد بتونس لمعالجة مرضى التوحّد من الأطفال كما طالبوا بمحاسبة كل من ثبتت إدانته في التورّط بالاعتداء على الأطفال .
و أضافت أنّها والأولياء المشاركين بالوقفة دعوْا إلى إطلاق سراح مديرة المركز هالة الشنوفي التي تعتبر الوحيدة التي بادرت ببعث المركز من أجل معالجة الأطفال المصابين بهذا المرض، و أنه إذا ما ثبتت إدانتها بالدليل والبرهان فإنها ستكون من أوّل المطالبين بمحاسبتها خاصّة وأنّ ابنتها إحدى الأطفال الذين يرتادون ذلك المركز.
هذا و قد أكّدت النّائب مباركة عواينية تنديدها بقرار اغلاق المركز الخاص الوحيد بتونس المختصّ في معالجة مرضى التوحّد الذين لم تُوفّر لهم الدولة مراكز عموميّة تحت اشرافها لمعالجتهم .


*رجاء العمري
[wp_ad_camp_2]




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *