Search

منظمة الصحة العالمية تنتظر نتائج الاختبارات لتحديد سبب وفيات ناجمة عن مرض مجهول في ليبيريا

223

منظمة الصحة العالمية تنتظر نتائج الاختبارات لتحديد سبب وفيات ناجمة عن مرض مجهول في ليبيريا

عاملة صحية تجري اختبارات على لقاح للإيبولا في معمل في غينيا. Photo: WHO/S. Hawkey

2017/5/5 — لا تزال منظمة الصحة العالمية في انتظار نتائج الاختبارات التي يتم إجراؤها على عينات مأخوذة من مصابين بمرض غير معروف أدى إلى حدوث عدد من الوفيات في ليبيريا.
ووفقا للمنظمة، اعتبارا من الثالث من أيار / مايو، كانت هناك 28 حالة إصابة من بينها 12 حالة وفاة. وقد عادت جميع العينات التي تم اختبارها لحمى إيبولا وحمى لاسا سلبية. وتم إرسال عينات خارج البلد، كما طلبت حكومة ليبيريا من منظمة الصحة العالمية ومركز مكافحة الأمراض الأميركي ومنظمة أطباء بلا حدود دعم عملية الاختبارات خارج البلد.
وفي هذا الشأن، قال طارق ياسارفيتش المتحدث باسم المنظمة في جنيف:
" في هذه المرحلة فإن الخطر العام لنشر المرض يعتبر منخفضا. وقد اقتصرت حالات الإصابة على المشاركين في جنازة دينية. وقد حدث انخفاض حاد في عدد الحالات والوفيات المبلغ عنها منذ 25 نيسان / أبريل، وهذه النتائج مؤشر على وجود مصدر للعدوى. كما تم التحقيق في فرضية الطعام أو الشراب أو التسمم بالماء. وكان التنفيذ الفعال وفي الوقت المناسب للاستجابة لهذا المرض، نتيجة للخبرة المكتسبة في ليبيريا عقب تفشي فيروس إيبولا في عام 2015. وقد أدى ذلك إلى تحديد سريع لتفشي المرض والاختبار واستبعاد الإيبولا كعامل مسبب."
ويجري شحن العينات إلى المركز الأميركي للسيطرة على الأمراض في أتلانتا، وإلى معهد باستور في ليون، وإلى المعهد الوطني للصحة المهنية التابع لخدمات المختبرات الصحية الوطنية في جنوب أفريقيا.




اترك رد