Search

412 الف هكتار لزراعة البذورهذا الموسم

7

بلغت المساحات الجملية المبذورة حبوبا للموسم 2020/2019، الى غاية 27 نوفمبر 2019، حوالي 412 الف هكتار (هك) اي بنسبة 31 بالمائة من اجمالي المساحة المبرمجة والمقدّرة بـ325ر1 مليون هك.

وأفاد وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، سمير الطيّب، خلال ندوة صحفية انعقدت، الخميس بمقر الوزارة، أنّ المساحة المبذورة تتوزع على 94 الف هك من القمح الصلب و7ر12 الف هك من القمح اللين و301 الف هك من الشعير والتريتكال.
وأشار الطيّب الى أنّ كميات البذور الممتازة والمدعّمة للحبوب الموضوعة على ذمّة الشّركات الناشطة في قطاع البذور، تناهز، حتّى الآن، 218 ألف قنطار مقابل 200 ألف قنطار، خلال نفس الفترة من الموسم الماضي. وقد بلغت كمّيات البذور العاديّة للشّعير الموضوعة بالجهات 2ر15 ألف قنطار.
وبين الوزير في ما يتعلق بالأسمدة، أنّه تمّ، حاليا، توفير 41 ألف طن من « الامونيتر » مقابل 26 ألف طن، خلال نفس الفترة من الموسم الماضي، مشيرا إلى النقص المسجل على مستوى « سوبر45″ (توفر 5357 طن فقط حاليا) بسبب توقف الإنتاج بالمجمع الكيميائي التونسي، ممّا دفع بالفلاحين الى اللجوء الى مادة ثنائي امونيوم الفسفاط « د.أ.ب »، الذي تجاوزت الكميات المتاحة منه والمقدرة بـ625ر65 الف طن، تلك المبرمجة.
ولاحظ أن الوزارة تعمل، في الوقت الرّاهن مع الجهات المعنية على مشروع احداث تعاضدية للنقل الفلاحي لمواجهة مشكل الانتاج الفلاحي لاسيما الحبوب مؤكدا « أنّه تمّالاتفاق مع الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية على نقل الحبوب عبر السكك الحديدية، وهو خيار وقع اعتماده مجددا خلال الموسم المنقضي، لأوّل مرة منذ 10 سنوات ».

عدد مشاهدات المقال: 49




اترك رد