حلويات العيد بمدينة قليبية

767
تونس ريفيو.. للمواطن صورة وصوت وقلم ||

لا يحدث أن تمر في شوارع مدينة قليبية في أسبوع العيد دون أن تشتم روائح “حلو العيد العربي” ينضج في الأفران مطلقا أجواء آخر أيام الشهر الفضيل معلنا اقتراب يوم العيد الذي تزدان طاولات العائلات فيه بمختلف أصناف الحلويات منها ما تنفرد به مدينة قليبية و جارتها “حمام الأغزاز” و هو الكعك و منها ما هو متداول على كامل تراب الجمهورية ك “الغريْبة” و “الصابلي” و “البشكوتو” و “المقروض” الذي استقبلتنا السيدة “رجاء” و هي بصدد إعداده مفسرة لنا مشقة تحمل حرارة زيت القلي في هذا الطقس الحار و لكن كما جاء على لسانها ” كله يهون أمام فرحة العيد و أجوائه”.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

تقرير و تصوير هناء المالكي

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *