زغوان.. عندما تمتزج المأساة بأغرب الأسباب،تفاصيل إنتحار طفل الـ13…

444
تونس ريفيو.. للمواطن صورة وصوت وقلم ||

أقدم مساء يوم الأحد 12 فيفري بمدينة زغوان،طفل يبلغ ال13 سنة على الإنتحار شنقا داخل غرفته،وسط ذهول عائلته،وصدمة الأهالي من الأسباب التي تمثلت في الإستجابة لأوامر لعبة،تعرف بلعبة الحوت الأزرق،ولم تكن هذه الحادثة الأولى من نوعها فسبق أن أقدمت طفلة بإلقاء نفسها من سطح منزلها،بسبب نفس اللعبة.
وللإشارة فإن اللعبة تتمثل في مجموعة من المراحل وللإتمامها يجب على اللاعب الإستجابة لطلبات اللعبة،فتجعل المستخدم يدمن عليها، وتصل طلبات اللعبة إلى طلب الإنتحار.
ويذكر أن مخترع اللعبة الروسي فيليب بوديكين وهو طالب علم النفس قد أ طرد من جامعته لإبتاكوه اللعبة عام 2013،وقال أن هدفه الأساسي هو تنضيف العالم من المغفلين




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *