لقبت طوبال ب”الهامل”.. ضحى بوستة توضح التفاصيل

6677
تونس ريفيو.. للمواطن صورة وصوت وقلم ||

أكدت اليوم 10 فيفري عضو المجلس المركزي للجبهة الشعبية و الكاتبة العامة لكتلة الجبهة بمجلس نواب الشعب ضحى بوستة في تصريح لصحيفة تونس ريفيو ، أن الفيديو المسرب عبر مواقع التواصل الإجتماعي قد أخرج من سياقه و أن الحادثة بدأت حين حاول نواب نداء تونس في لجنة الحقوق و الحريات تعطيل سير اللجنة و التي تدرس قانون تجريم التطبيع ، و ذلك عن طريق إستفزاز نواب الجبهة و حسب قولها “أنها إحدى أساليبهم من أجل تعطيل تمرير قانون تجريم التطبيع ”

هذا و قد وضحت ضحى بوستة أن سفيان طوبال قد توجه أولا بتهديدات علنية للنائب عن الجبهة الشعبية أيمن العلوي و حين تدخلها من أجل إبعاد رفيقها عن اجواء المشاحنات قام سفيان طوبال بنعتها ب”هاملة” و حسب ما تداوله الفيديو في مواقع التواصل الإجتماعي أن ضحى بوستة أيضا قد ردت عليه قائلة “ما همال كان التجمعيين و الدساترة”

و أضافت الكاتبة العامة لكتلة الجبهة الشعبية بمجلس نواب الشعب ضحى بوستة لصحيفتنا قائلة ” انا موش باش نخجل من إني نقول الهمال هوما التحالف الرجعي الحاكم الي ضرب المواطن في المقدرة الشرائية متاعو و الي ضرب حرية التعبير ” و قد اضافت موجهة كلامها لسفيان طوبال “كيما عرفك شد الحبس أنت زادا باش يجيك نهار و تشد الحبس خاطر البلاد هاذي برجالها و نساها و موش باش يسكتو”.

 

رجاء العمري

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *