مستشار سابق بوزارة الصحة يكشف ملابسات وفاة “سليم شاكر”

557
تونس ريفيو.. للمواطن صورة وصوت وقلم ||

شكك المستشار السابق بوزارة الصحة أسامة محمد في ملابسات وفاة وزير الصحة الراحل سليم شاكر في تدوينة على صفحته الخاصة على الفايسبوك و شكك  في أسباب وفاته مطالبا بعرض جثة الفقيد على طبيب  شرعي أجنبي لتشخيص ثان.

و في ما يلي نص التدوينة:

“منذ تولي الفقيد سليم شاكر مهام وزيرا للصحة هاتفت برهان بسيس بصفته صديقا و قياديا بحزب نداء تونس و أعلمته أن الوزير فتح ملفات شائكة دون الإلمام بها، ملفات من شأنها أن تحيله إلى خالقه إن لم يفقه كيفية و طريقة التعاطي معها.. طلب برهان أن يبرمج لقاء بيني و بين المرحوم، رفضت ذلك لعدة أسباب شرحتها لبرهان… توفي سليم شاكر بعد عشرة أيام وقيل أنها نوبة قلبية.. و الله أعلم.. على ما أعتقد أن من يصب بنوبة قلبية على الأقل يفقد الوعي، لا أن يدخل المستشفى مشيا على الأقدام و في كامل قواه العقلية..و مثلما ذكر سائقه الخاص كان يمرح حتى وهو يدخل مستشفى قرمبالية..

لنفترض أن كل هذا صدفة.. لماذا لم تتحدث الجهات الرسمية عن تقرير الطبيب الشرعي ؟؟

عشرة أيام بعد مكالمتي مع برهان توفي سليم شاكر..”

*أنس سعيدي




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *