زوجة الشهيد الزواري: هددوني بالترحيل من تونس إن لم أصمت

1189
تونس ريفيو.. للمواطن صورة وصوت وقلم ||

 

اتهمت عضو هيئة الدفاع عن الشهيد محمد الزواري حنان خميري، خلال ندوة صحفية اليوم الجمعة 15 ديسمبر، أن “جهات نافذة في البلاد مكونة من رجال أعمال وإطارات من وزارة الداخلية، بالتورط في اغتيال المهندس محمد الزواري”، وفق قولها.

 

كما أشارت هيئة الدفاع إلى أن زوجة الشهيد كتبت تدوينة فايسبوكية طالبت فيها بإعادة المحجوز المتعلق بزوجها كما تحدثت عن قضية اغتيال زوجها فوردت عليها بعد ذلك مكالمة هاتفية من مجهول هددها فيها وطلب منها الصمت أو سيتم ترحيلها من تونس مؤكدا لها في المكالمة انها لن تتمكن من اعادة المحجوز المتعلق بزوجها.

 

 

 

كما أفاد عضو هيئة الدفاع عن الشهيد الزواري عبد الرؤوف العيادي بأن جهاز الموساد الاسرائيلي له “300 عون في تونس”، مؤكدا أنه (الموساد) هو الجهة الاجرامية المسؤولة عن عملية الاغتيال، وفق قوله.

وبين العيادي خلال مداخلته، أن الجهات القضائية والأمنية لم تتعاط بكل جدية في ملف اغتيال الزواري، رغم أن الجهات المسؤولة عن العملية واضحة في اشارة الى الموساد الاسرائيلي.

 

و تحتفل مدينة صفاقس بمرور سنة على اغتيال الشّهيد محمّد الزواري الذي أغتيل رميا بالرّصاص خارج منزله بمدينة صفاقس يوم 15 ديسمبر 2016. و تنتظم بمدرسة المهندسين بصفاقس اليوم الجمعة تظاهرة خاصّة سيتمّ خلالها تكريم عائلته.

المصدر : الصباح نويز، الحقيقة أون لاين، الإخبارية

 



مراسل صحفي لتونس ريفيو بولاية أريانة و مدون و ناشط بالمجتمع المدني


One thought on “زوجة الشهيد الزواري: هددوني بالترحيل من تونس إن لم أصمت

  1. محمد القطي

    طبعا مثلما هناك أطراف داخلية متورطة في عملية الإغتيال واللا كيف تدوم عملية الرصد طيلة سنة كاملة حسب ما صرحت به حماس مثلما يوجد أطراف تسعى الى طي ملف القضية حتى لا تقع في إحراج مع الكيان الصهيوني

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *